تم بحمد الله إطلاق النسخة التجريبية الثانية لموقع إعفاف - ويسرنا أن نتلقى ملاحظاتكم. ويسعد الموقع بأستضافة علماءومشايخ فضلاء للاجابة على اسئلتكم واستشاراتكم ومنهم : والشيخ الدكتور سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور سعد البريك الشيخ عبدالمحسن القاسم امام المسجدالنبوي والشيخ الدكتور محمد الدخيل والشيخ الدكتور سعيدغليفص والشيخ الدكتور عبدالرحمن الجبرين والشيخ طلال الدوسري والشيخ الدكتور حسن الغزالي والشيخ الدكتور حمد الشتوي عضو هيئة كبار العلماء والشيخ الدكتور عبدالله الجفن والدكتورعبدالله بن حجر والدكتور منتصر الرغبان والدكتور ابراهيم أقصم والشيخ محمد الدحيم والشيخ مهدي مبجر والشيخ محمد المقرن والشيخ خالد الشبرمي والشيخ فايز الاسمري والدكتور سعيد العسيري والشيخ الدكتور أنس بن سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور علي بادحدح والشيخ حسن بن قعود والشيخ سليمان القوزي والشيخ الدكتور محمد باجابر والشيخ عبدالله القبيسي والشيخ الدكتور محمد البراك والشيخ عبدالله رمزي وفضيلة الشيخ محمد الشنقيطي والشيخ الدكتور صالح ابوعراد والشيخ الدكتور عوض القرني والشيخ الدكتور عبدالعزيز الروضان والشيخ الدكتور عبدالحكيم الشبرمي والشيخ خالد الهويسين والشيخ محمد الصفار والشيخ خالد الحمودي والشيخ عبدالله بلقاسم والشيخ محمد عبدالله الشهري والشيخ رأفت الجديبي والشيخ احمد سالم الشهري والشيخ محمد شرف الثبيتي والاستاذة عبير الثقفي والاستاذة رقية الروضان والاستاذة مها المهنا
 
 


القسم : مشكلات الوظيفة بين الزوجين
العنوان : زوج الطبيبة
عدد القراء : 2300

الإستشارة :السلام علبكم ورحمة الله وبركاته أريد منكم نصيحة لله لقد جربت الموقع سابقا وبعثت بمشكلة لي فوجدت النصح فأنا اليوم أبعث لكم من جديد سائلة النصيحة فأعينوني أعانكم الله وثبتكم أنا متزوجة منذ تقريبا 16 سنة وزوجي ولله الحمد كما تمنيت من الله ولا ازكيه على الله فنحن متحابين والحمد لله (لم ينمو حبنا الا بعد الزواج والحمد لله لم نرتكب أي مخالفات شرعية في فترة الخطوبة أو عقد القران فأعتقد أن الله كافأنا بهذا الحب والإحترام المتبادل في حياتنا الزوجية فالحمد لله) رزقنا الله قرة أعين أربعة من البنين أكبرهم في الخامسة عشر(توأم) ثم الرابعة عشر وأصغرهم في الثامنة من عمره حفظهم الله وهداهم وأعانني على تربيتهم وان تعدوا نعمة الله لا تحصوها ،عند زواجي كانت حال زوجي المادية ضعيفة (مقارنة بحال أهلي ولكنني اخترته على دينه وخلقه وتحملت معه الضراء والسراء بطيب نفس) ولكن كما قيل التمسوا الغنى في الزواج أغناه الله وتحسنت اوضاعه جدا وكان مديونا فأعانه الله على السداد ولله الحمد والمنة لقد أطلت عليك فسامحيني ولكن لابد من ذلك لأضعك في الصورة زوجي يطلب مني الآن التوقف عن العمل(لم يأمرني بل يريدني ان أفعل ذلك بنفسي) لأسباب عدة من وجهة نظره منها أنه يكسب ما يغنينا وكرهه للإختلاط وحاجة الأبناء والبيت لي لأول وهلة ستنصحونني بطاعته ولكن تمهلوا قليلا هل تعلمون ماذا أعمل ؟؟؟؟؟؟؟ أنا طبيبة نساء ولكنني تركت العمل في المستشفى لأن ذلك يؤثر على تربية ابنائي وبيتي وزوجي لطول ساعات العمل والتغيب عنهم وفعلت ذلك بإرادتي دون أن يطلب مني ذلك (كل من يعرفني من زميلاتي يستغربن كيف أنني لم أواصل دراستي لأنني كنت من المتفوقات ومازلت أحن للدراسة ولكن زوجي لا يريد ذلك فأطعته وأحتسب ذلك ) وأنا الآن أعمل في مركز صحي(0نفس مكان عمل زوجي فهو طبيب أطفال وهومن يذهب بي للعمل بسيارته ويعود بي فلا مخالفة شرعية بذهابي) وعملي لا يزيد عن يومين أسبوعيا ولمدة أربع ساعات فقط أثناء الدراسة أرجع للبيت قبل الاولاد مع العلم أنه لايوجد أي مجال للإختلاط في عملي فأنا منذ دخولي للعمل في حجرتي مع الممرضة ولا يدخل علي أي رجل الى نهاية دوامي وأنا ولله الحمد ملتزمة بالزي الشرعي ولا أحادث أحدا من الرجال الا في الضرورة القصوى جدا وابنائي الآن كبروا بمافيه الكفاية ولا أعتقد أن غيابي سويعات سيؤثر عليهم (مع العلم أنني تركت العمل نهائيا لمدة خمس سنوات بمحض ارادتي لأنني أدركت أن واجبي نحوهم لا يستطيع أحد تأديته عني عندما كانوا صغارا حتى دخلوا المدرسة فليس الأمر بالجديد علي ) وفي المقابل لا أستطيع أن اصف سعادتي عندما أخفف عن مريضة ما تعانيه من آلام جسمية ونفسية فأنا ولله الحمد رزقني محبة في قلوب العباد فمريضاتي (والممرضات) يطلبن مني النصيحة حتى في مشاكلهن الخاصة فأنا لا أستطيع تركهن وخاصة عندما تاتي إلي احداهن وقد ذهبت الى عيادة خاصة وكان الطبيب رجلا فلم تستطع البوح له بكل ما تعانيه خجلا او كانت الطبيبة في العيادة الخاصة ليس لديها الوقت الكافي لسماعها وأنا بحكم عملي أحاول النصح لمريضاتي عندما أجد منهن مخالفة شرعية وما أكثرها (من لباس وتزين وتعطر ووووو)لعل كلمة مني تعطي مفعولا بإذن الله فكلام الطبيب ككلام المعلم للتلميذ له مفعول كثر أو قل فهل أترك ذلك؟؟؟؟؟؟؟؟ ووقتي في العمل مفيد جدا لي ولغيري فمن نعم الله علي في عملي أنني حفظت سورة البقرة في العمل مع بعض الممرضات 0(في أوقات الفراغ) وكذلك متعني الله بخبرة في الآشغال اليدوية فأنا أحاول تعليم من حولي (كذلك في أوقات الفراغ في حجرتي في العمل لعلهن ينشغلن بذلك عن الغيبة والنميمةوالاختلاط) وهناك أمر أخر ربما تافه وهو أنني لا أخرج من بيتي إلا للعمل حتى والدي قد يمر علي الشهر أو أكثر فلا أراهم (مراعاة لظروف زوجي وابنائئ من مرض أو دراسة أو تعب أوأوأوأوأو )ولكن الآن أصبح زوجي يأخذني أسبوعيا (بعد أخذ ورد وزعل مني ووو.... ربما لأن زوجي يتيم الابوين منذصباه فلم يشعر بأهمية زيارتي لوالدي ) وزوجي ليس اجتماعيا بحكم طبعه وعمله(وأنا من بيئة اجتماعية جددددددددا ) فزيارة الأقارب ناااااااادرة جدا (الأفراح لا أذهب اليها لوجود المخالفات فلا اذهب الا للعزاء حتى أن أقاربي أصبحوا يتندرون أنهم يمنون أنفسهم برؤية في العزاء)اما الصديقات فهن ولله الحمد معدومات الا واحدة أحبها في الله ولكني لا أراها الا مرة أو اثنان في السنة فزوجي لا يحب الزيارات وهو لا يحب ولم يعتد على النزهات أو الخروج للترفيه عكس أهلي تماما (هو ليس بخيلا ولا قاسيا ولكن هذا طبعه فحاولت التأقلم معه ولكن مشكلتي الآن مع الأولاد كيف أقنعهم بذلك) فأنا عندما أفكر في ترك العمل (جربت أخذ اجازة لمدة ثلاث أشهر فلم أشعر أن شيئا تغير للبيت اللهم إلا أن حالتي النفسية ساءت لأنه يمر علي الاسبوع والآخر فلا أحادث أحدا من البالغين ناهيك عن مشاكل الأولاد اللتي لا تنتهي وما أدراك ما هيه واللتي يعرفها إلامن لديه أولاد حفظ الله ابناء المسلمين وهداهم)فأنابتركي للعمل سأفقد سعادة العطاء ومساعدة الآخرين اللتي تعطيني دافعا للحياة والعطاء في بيتي سأفقد وقتا خاصا لي بعيدا عن البيت ومشاكله لأفكر جيدا وأنظم حياتي وسأفقد متنفسي فبماذا تنصحونني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ أرجوكم الرد السريع أنا أكثر من الإستغفار لعل الله يهديني

الجواب:
الحمد لله أختي الكريمة لقد ذكرت من المبررات التي تقنع أي إنسان بوجهة نظرك فقد أقنعتيني أنا بفكرتك لأنك سردت الحديث بطريقة مقنعة جدا ، فلو ناقشت زوجك بهذه المبررات أنا أعتقد أنه سيسلم لك برأيك لأنك ذكرت أشياء كلها تدل على أن في عملك نفع كبير لنساء المسلمين وإبعادهن عن الاختلاط فأنت على ثغر من ثغور الإسلام أسأل الله لك الثبات ، وإذا كانت الخيرات من النساء مثلك يتركن هذا المجال فسيتسلمه بعض الطبيبات اللاتي لا يهمهن صلاح النساء من فسادهن . استمري في عملك وأقنعي زوجك فأنت داعية إلى الله تعالى بهذه الطريقة وفقك الله تعالى ورزقك صلاح النية والذرية .

أضيفت في: 2009-08-03
المستشار / الشيخ: محمد الثبيتي
أضيفت بواسطة : الشيخ : محمد الثبيتي


من نحن
زواج المسيار
نموذج تسجيل الرجال
طلب فتوى
استشارات أسرية
فقه الزواج
دعم الموقع
أضف مشاركة
تصفح ووقع في سجل الزوار
أعلن معنا
شكاوي ومشاكل الموقع
اتصل بنا
عن عمررضى الله عنه قال قال صلى الله عليه وسلم ‏"‏انماالاعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله ومن كانت هجرته إلى دنيا يصيبها أو امرأة ينكحها، فهجرته إلى ما هاجر إليه ‏"‏‏البخاري



 
© 2012 - 2006 جميع الحقوق محفوظة لموقع إعفاف للزواج والإصلاح الأسري