تم بحمد الله إطلاق النسخة التجريبية الثانية لموقع إعفاف - ويسرنا أن نتلقى ملاحظاتكم. ويسعد الموقع بأستضافة علماءومشايخ فضلاء للاجابة على اسئلتكم واستشاراتكم ومنهم : والشيخ الدكتور سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور سعد البريك الشيخ عبدالمحسن القاسم امام المسجدالنبوي والشيخ الدكتور محمد الدخيل والشيخ الدكتور سعيدغليفص والشيخ الدكتور عبدالرحمن الجبرين والشيخ طلال الدوسري والشيخ الدكتور حسن الغزالي والشيخ الدكتور حمد الشتوي عضو هيئة كبار العلماء والشيخ الدكتور عبدالله الجفن والدكتورعبدالله بن حجر والدكتور منتصر الرغبان والدكتور ابراهيم أقصم والشيخ محمد الدحيم والشيخ مهدي مبجر والشيخ محمد المقرن والشيخ خالد الشبرمي والشيخ فايز الاسمري والدكتور سعيد العسيري والشيخ الدكتور أنس بن سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور علي بادحدح والشيخ حسن بن قعود والشيخ سليمان القوزي والشيخ الدكتور محمد باجابر والشيخ عبدالله القبيسي والشيخ الدكتور محمد البراك والشيخ عبدالله رمزي وفضيلة الشيخ محمد الشنقيطي والشيخ الدكتور صالح ابوعراد والشيخ الدكتور عوض القرني والشيخ الدكتور عبدالعزيز الروضان والشيخ الدكتور عبدالحكيم الشبرمي والشيخ خالد الهويسين والشيخ محمد الصفار والشيخ خالد الحمودي والشيخ عبدالله بلقاسم والشيخ محمد عبدالله الشهري والشيخ رأفت الجديبي والشيخ احمد سالم الشهري والشيخ محمد شرف الثبيتي والاستاذة عبير الثقفي والاستاذة رقية الروضان والاستاذة مها المهنا
 
 


القسم : تأخر الزواج وعقباته
العنوان : طلق أمي حينما ولدتني بنتا .... فعذبتني
عدد القراء : 1423

الإستشارة :بسم الله الرحمن الرحيم أرسل لكم بالسؤال عن مشكلة اعاني منها ولم أجد لحلها سوى الصبر و الاحتمال لكن أرغب أن أعرف الرأي الشرعي: انا فتاة منذ ولدت لم أر ابي و قد انفصل عن امي بسبب ان أمي ولدتني بنتا و أمي منذ ان فتحت عيني لم اشعر لحظة انها امي اغرقت اخي الاكبر و الان الاصغر في كل معاني الحب و الاهتمام و الرعاية في حين حرمتني منذ صغري من ابسط مشاعر الام التي يحتاجها كل انسان لم اجدها معي في مرضي بل تزيد علي شدة ألمي و لا يهمها مني سوى خدمة البيت و القيام بطلباته فقط و في اوقات فرحي من فوز او تفوق او تخرج تحول الفرحة الى مأساة و مشاحنات لا تنتهي منعت زواجي برغم تعدد المتقدمين و عمري الان 27 لأن زواجي سيوقف الراتب التقاعدي الذي يصرف من الوالد باسمي و عندما وجدت فرصة عمل مناسبة لتأمين مصدر جاري لها حين زواجي تختلق الاعذار و الاسباب و لا يعجبها اي احد و تتفحص العيوب و لو لم تكن حقيقة و تفرضها واقعا و تاخذها مبررا لرفضها رضيت بما كان من قضاء الله لكن اضف على هذا و ذاك أنني اتحملها و اتحمل سوء لسانها و بطش يدها و اتهاماتها الباطلة و التي تصل الى القذف و تزيد في اماتة نفسي ألما و لا اعرف ماذا افعل!! و لا الى من ألجا في الارض حين لجأت الى اخي الاكبر الذي تركنا و سافر للدراسة منذ اشهر هددته ان هو تدخل في الموضوع ان تغرقه في مشاكل وبلاغات و بالطبع كله بالزور و الباطل بالله عليكم ماذا افعل و الى من ألجأ في الارض و كيف أعيد الى نفسي انسانيتها التي اهانتها و حرمتها ابسط حقوقها في الشعور بالامان و عندما حدثت اخي بما اتعرض له من اساءة في البيت و خوفي على حياتي التي اصبحت مهددة اجابني: ابحثي عن ان تكون مواصفاته كالتالي: اعزب، جامعي، قريب من سني، ملتزم، وظيفة مرموقة(طبيب او مهندس)(و لا يكون طبيعة عمله يقضي وقتا طويلا خارج البيت)، راتب عالي، من اسرة معروفة، من حي راقي بمصر لو كان مصريا..ألخ فما يمكنني الرد بما طلبه؟ كيف يمكن ان تتجمع كل هذه المواصفات في شخص واحد؟ و حتى لو اجتمعت فمن الممكن لا ارتاح له و انا اشعر اني مجبرة على قبول هذا الشخص صاحب تلك المواصفات التي ترضيهم! انا نشات في ظروف اسرية و نفسية صعبة و قد اهملتني امي فلا اعرف اي شيئا في امور الحياة الزوجية و العناية الشخصية و من الصعب ان يتفهمني اي احد او ارتاح مع اي احد و برغم ايجادي بعض الاشخاص من خلال مواقع زواج او من خلال تعارف اسري بيننا و بين اسرة ذلك الرجل يرفض الاهل لانه لا يحقق احد هذه الشروط فلا يريدون مطلقا!و لا متزوجا! برغم توافر المتطلبات الاساسية للزوج المناسب من التزام و خلق و عمل مناسب و دخل متوسط ماذا افعل اذا في ظل استمرار الاهل في الرفض الا من يروق لهم وفق هذه المواصفات التي من الصعب ان تجتمع في شخص واحد و اضف على ذلك من الممكن ان ارتاح له و اقبله زوجا؟ و انا فتاة بكر لا يمكنني تزويج نفسي و لا اريد سوى زوج اسكن اليه و يكون لي الاب و الاخ و الزوج فيعوضني الحرمان المعنوي الذي عانيته في بيت اسرتي و ابدا حياة اسرية جديدة براحة و اطمئنان و امان فماذا افعل و كيف اخرج من كل هذه الحياة التي اماتتني و انستني انسانيتي؟ و جزاكم الله خيرا

الجواب:
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته اما بعد يظهر لي ان مشكلتك بدأت من الصغر وغالبا المشكلات المرتبطة بسن الطفولة تأخذ حجما كبيرا ، ويشعر صاحبها بالعجز والتوقف امامها . ولكن ننصحك بأن لاتقلقي وان تتذكري انك صبرتي الكثير وتجاوزتي العديد من الصعاب في صغر سنك وانك اليوم أكثر قوة وأكثر قدرة على النجاح وهذا واقع يجب عليك التعامل معه ولاشك أن في تفاصيل حياتك ما يكمن خلفه الحل ولكن عليك الا تستسلمي لفهمك القديم بانك مضطهدة وضعيفة وعاجزة فلديك اليوم الكثير مما يمكن فعله ن لديك بلا شك اقارب ،جيران ، أصدقاء للوالدة ، لديك فرصة للمصارحة مع الوالدة ، وتكرار ذلك ، وفتح حوار معها ، انت لم تعودي طفلة صغيرة ! لك ان تستشيري خبيرا قانونيا ، أو محاميا ، إذا لم يكن القضاء يبت في مثل هذه القضايا، ولك ايضا ان تتصلي بإحدى المؤسسات الاجتماعية لحل الخلافات الاسرية أسأل الله أن يفرج كربك وييسر امرك ويهدي قلبك ويهدي امك للصواب والحق ويرزقك ابن الحلال الذي يرضاه لك ويجعل لك معه السعادة والهناء والراحة

أضيفت في: 2007-06-30
المستشار / الشيخ: الشيخ عبدالله القبيسي
أضيفت بواسطة : الشيخ عبدالله القبيسي


من نحن
زواج المسيار
نموذج تسجيل الرجال
طلب فتوى
استشارات أسرية
فقه الزواج
دعم الموقع
أضف مشاركة
تصفح ووقع في سجل الزوار
أعلن معنا
شكاوي ومشاكل الموقع
اتصل بنا
عن جابررضى الله عنهما قال تزوجت فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏"‏ما تزوجت‏"‏فقلت تزوجت ثيبافقال‏"‏مالك وللعذارى ولعابها‏"وفي رواية البخاري‏"‏ هلا جارية تلاعبها وتلاعبك‏"‏



 
© 2012 - 2006 جميع الحقوق محفوظة لموقع إعفاف للزواج والإصلاح الأسري